100

 "تحديات التخطيط الاستراتيجي للجودة" في ورشة عمل بالمركز الوطني للاعتماد

06/10/2017

نظم المركز الوطني للاعتماد والتقويم الأكاديمي بمقر المركز بمدينة الرياض، الأيام الماضية، ورشة عمل تحت عنوان: "التخطيط الاستراتيجي لتحسين الجودة"؛ وذلك لإكساب المشاركين والمشاركات من أعضاء هيئة التدريس ومسؤولي الجودة بالجامعات السعودية المهارات اللازمة؛ حيث تشارك الحضور تحديات التخطيط الاستراتيجي للجودة من أهمها "ضعف دعم الإدارة العليا بالجامعة، وضعف الدعم المالي، وعدم وجود خبرات كافية، وصعوبة الحصول على البيانات وضعف خطة المتابعة والتقويم".


وأوضح المدرب الدكتور، محمد الحامد أن المركز يقدم هذه الورشة لمساعدة الجامعات على التخطيط الاستراتيجي بشكل جيد لتحسين الجودة وتحقيق معايير ضمان الجودة والاعتماد للمؤسسة والبرامج الأكاديمية.


وتابع: "تناولت الورشة التعريف بمفهوم التخطيط الاستراتيجي ومكوناته وأهميته، ومتطلبات التخطيط الاستراتيجي للجودة وأدواته، وكيفية وضع خطة استراتيجية لضمان وتحسين الجودة حسب متطلبات المركز الوطني للاعتماد والتقويم الأكاديمي، ومكونات الخطة التنفيذية لها، وآليات التطبيق ونشر الخطة والتقويم والمتابعة.

وأكدت المدربة الدكتورة، إقبال درندري، أن المركز يتطلب أن تعالج الغايات والأهداف الاستراتيجية لجودة المشكلات القائمة التي كشف عنها التقويم الذاتي، والمراجعات الخارجية، وأن تغطي متطلبات نظام ضمان الجودة الداخلي وتحسين الجودة في جميع الأنشطة وخاصة ما يتعلق بمعيار التعلم والتعليم. ويتطلب أن تتضمن تحديد المدة التي تتطلبها المؤسسة التعليمية وبرامجها الأكاديمية للاعتماد الأكاديمي.